anuncio

anuncio

اخر المواضيع

اخبار التعليم

القوات العمومية تعترض مسيرة الأقدام نحو الدار البيضاء، وتنسيقية 10 الاف اطار تهدد باستئنافها في حال فشل الحوار.


اعترضت القوات العمومية المغربية بعد زوال يوم أمس الاحد المسيرة التي كان اطر البرنامج الحكومي 10 الاف اطار تنظيمها مشيا على الأقدام من مدينة مراكش الى مدينة الدار البيضاء بمشاركة اطر البرنامج واطراف حقوقية ومناضلين نقابيين بالاضافة الى اساتذة متعاطفين.
وانتشرت عناصر القوات العمومية وسط الطريق المؤدية في اتجاه مدينة "بنجرير" واقامت حاجزا أمنيا حال دون مرور المشاركين في المسيرة، حيث كانوا رافعين شعارات تطالب بانقاذ المدرسة العمومية وتطالب بالادماج الفوري للاطر في اسلاك الوظيفة العمومية.
وأمام اصرار عناصر الاطر التربوية اختراق الحاجز الامني واكمال المسيرة، حل الى عين المكان بصفة مستعجلة كل من والي امن جهة مراك ومدير الاكاديمية الجهوية للتربية والتكوين، وتمكنا من إقناع المحتجين بالتراجع عن المسيرة، وقدما وعودا بالجلوس الى طاولة الحوار لبحث حل لمطالبهم.
وعقب ذلك اصدرت التنسيقية الوطنية ل 10 الاف اطار بلاغا الى الراي العام كشفت فيه عن نتائج المفاوضات الذي دارت بين الاطر التربوية والمسؤولين السالفي الذكر، والتي أجلت على اثرها المسيرة التي كانوا يعتزمون تنظيمها نحو الدار البيضاء.

ومن بين هذه النقط التي تم الاتفاق عليها، حسب بلاغ التنسيقية:
- فتح حوار جاد ومسؤول لحل ملف الأطر التربوية في غضون 72 ساعة.
ـــ تعليق مسيرة الأقدام من مراكش إلى الدار البيضاء مع بقاء الأطر التربوية بمراكش.
كما تم الاتفاق على عقد لقاء أولي مع والي جهة مراكش آسفي اليوم الاثنين صباحا، بمقر الولاية.

وهددت التنسيقية في بلاغها باستئناف مسيرتها مشيا على الاقدام في حال ما تلتزم الاطراف المعنية بالاتفاق السالف الذكر بوعودها في الوقت المحدد.

وحسب مصادر لجريدة احوال التعليم بالمغرب فقد اجتمع صباح اليوم الاثنين ممثلين عن البرنامج الحكومي 10 الاف اطار مع والي جهة مراكش وممثلين عن وزارة التربية الوطنية بمقر ولاية مراكش، من اجل دراسة الملف المطلبي للتنسيقية، دون أن تشير الى نتائج اللقاء، في انتظار بلاغ من هذه الاخيرة. 
القوات العمومية تعترض مسيرة الأقدام نحو الدار البيضاء، وتنسيقية 10 الاف اطار تهدد باستئنافها في حال فشل الحوار. Reviewed by جريدة أحوال التعليم بالمغرب on 12/19/2016 11:31:00 م Rating: 5

ليست هناك تعليقات:

نموذج الاتصال

الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *

يتم التشغيل بواسطة Blogger.