اخبار التعليم

اخبار التعليم

أحمد كيكيش يهدد بفضح "العصابة المنظمة" في قطاع التعليم، اياما قليلة بعد انهاء مهامه كمدير اقليمي بالقنيطرة.


بعد أيام من إعفاءه من مهامه كمدير اقليمي بالمديرية الاقليمية لوزارة التربية الوطنية بالقنيطرة، خرج السيد أحمد كيكيش بتصريح ناري يهدد فيه بفضح ما أسماه ب "العصابة المنظمة" التي تهيمن على دواليب قطاع التعليم وندد فيه بالحملة الشرسة التي شنت ضده من طرف البعض بهدف النيل من سمعته وكرامته كابن منطقة معروفة ب "نظافة اليد".

وقامت وزارة التربية الوطنية قبل ايام بإنهاء مهام أحمد كيكيش على رأس قطاع التعليم باقليم قنيطرة على خلفية عدم التزامه بأداء المستحقات المالية التي بقيت بذمة المديرية لفائدة بعض الشركات ومكاتب الدراسة نظير الخدمات التي قدمتها لها طيلة فترة انتذابه بالمديريات الاقليمية لسلا، ميدلت، ثم القنيطرة، حسب ما جاء في قرار "الاعفاء.
وبعد هذا القرار مباشرة انطلقت حملة شرسة في مواقع الكترونية، وكذا على الجرائد الورقية، ضد أحمد كيكيش متهمة إياه بالتسلط والاستبداد وبدأت في نشر خروقاته و"فضائحه" التي اتهم بها طيلة تقلده مناصب المسؤولية بالمديريات المذكورة. واستنكر السيد احمد كيكيش هذا التصرف واعتبره "اغتيالا معنويا" الغرض منه المس بنزاهته ونظافة يده.
وتوجه أحمد كيكيش للقوى الحية وإلى سكان بلدة كلميمة في تصريح خص به احد المواقع الالكترونية، أوضح فيه أنه يمتثل لقرار الوزارة بانهاء مهامه على راس القطاع باقليم القنيطرة، إلا أنه لن يتوانى في الاستمرار في الدفاع عن مبادئه وأنه مستعد للتعاون مع الجهات القضائية لفضح ما وصفه "بالعصابة المنظمة" التي تتكون على حد قوله من سبعة افراد ينتمون إلى وزارة التعليم ووزارة المالية، والتي أشار اليها المستشار اللبار سابقا في إحدى تدخلاته في قبة البرلمان وأمام السيد رئيس الحكومة ووزير العدل والحريات ووزير التربية الوطنية رشيد بلمختار، والتي تحول دون إنجاح الرؤية الاستراتيجية للتعليم حسب تعبيره. 

اليكم فيديو التصريح الذي أدلى به احمد كيكيش لموقع بريس24.

أحمد كيكيش يهدد بفضح "العصابة المنظمة" في قطاع التعليم، اياما قليلة بعد انهاء مهامه كمدير اقليمي بالقنيطرة. Reviewed by جريدة أحوال التعليم بالمغرب on 12/01/2016 12:13:00 م Rating: 5

ليست هناك تعليقات:

نموذج الاتصال

الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *

يتم التشغيل بواسطة Blogger.