اخبار التعليم

اخبار التعليم

هذا هو رد وزارة التربية الوطنية على تصريحات احمد كيكيش واتهاماته بوجود "عصابة" تدير قطاع التعليم.


بعد أيام قليلة على الضجة التي أثارتها تصريحات المدير الاقليمية السابق لوزارة التربية الوطنية باقليم القنيطرة احمد كيكيش، التي يشير فيها الى وجود عصابة خطيرة تتحكم في دواليب وزارة التربية الوطنية، خرجت هذه الاخيرة هذا اليوم الخميس 15 دجنبر ببلاغ رسمي ترد فيه على هذه التصريحات  وتعبر عن شجبها لما اسمته افتراءات واتهامات يتعرض لها عدد من مسؤوليها دون حجج وأدلة.

وأشارت الوزارة الى أن انهاء مهام احمد كيكيش صاحب هذه التصريحات، تم بناءا على معطيات دقيقة وفي احترام تام للضوابط والمساطر المعول بها في هذا الصدد وأن امكانية الطعن في القرارات الادارية متاحة لجميع الموظفين والموظفات شريطة احترام المساطر والآجال المعمول بها.

وأوضحت الوزارة انها تحتفظ بحق متابعة المدير الاقليمي قضائيا واتخاذ جميع الاجراءات الادارية المعمول بها بسبب هذه التصريحات. كما اوضحت أن مشاريع البرنامج الاستعجالي التي شكلت موضوع اتهام المدير الاقليمي للوزارة، خضعت لعملية افتحاص داخلية من كرف المفتشيات العامة للوزارة وأخرى خارجية من طرف المفتشية العامة للمالية والمجلس الاعلى للحسابات.

وكرد على اتهامات احمد كيكيش بعدم خضوع مسؤوليها للمحاسبة، اوضحت وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني انها لن تتواني في فتح تحقيقات في أي اختلال تدبيري واتخاذ الاجراءات الادارية والتأديبية المنصوص عليها تجاه أي موظف او موظفة تبثت مسؤوليته عن هذه الاختلال وإحالة الملف على المجلس الاعلى للحسابات او على وزارة العدل والحريات اذا اقتضى الامر دونما مراعات لوضعية المتورطين الاعتبارية.

وأكدت الوزارة في الأخير انها لن تتواني في الدفاع عن كافة أطرها وحمايتهم من أي اهانة او مس بكرامتهم، ولن تقبل توجيه تهم ملفقة لمسؤوليها وأطرها مركزيا وجهويا وإقليميا ومحليا أو ترهيبهم بغرض ثنيهم عن أداء المهام الموكولة إليهم. كما أكدت انها ستحرص على تفعيل مبدأ ربط المسؤولية بالمحاسبة.

وقد انتشرت في الأيام المقبلة في مواقع التواصل الاجتماعي لائحة تضمن كبار المسؤولين بوزارة التربية الوطنية، قال معدوها نها تمثل "العصابة" التي يشير اليها المدير الاقليمي لقنيطرة السابق احمد كيكيش في تصريحاته. وتضم هذه اللائحة: المفتش العام للشؤون الادارية بوزارة التربية الوطنية، والكاتب العام للوزارة، والمفتش العام للشؤون التربوية، ومدير الميزانية بالوزارة، ومدير اكاديمية جهة الرباط سلا القنيطرة، ومدير المنشآت العامة والخوصصة بوزارة الاقتصاد والمالية. وفي المقابل هاجم متتبعون لهذا الموضوع احمد كيكيش معتبرين تصريحاته لا قيمة لها حيث لم يتم إخراجها الا بعد أن وجد نفسه خارج معترك المسؤولية داخل الوزارة، متهمين اياه ضمن العصابة نفسها التي يشير اليها باصابع الاتهام.

وهذا نص البلاغ:


هذا هو رد وزارة التربية الوطنية على تصريحات احمد كيكيش واتهاماته بوجود "عصابة" تدير قطاع التعليم. Reviewed by جريدة أحوال التعليم بالمغرب on 12/15/2016 09:06:00 م Rating: 5

ليست هناك تعليقات:

نموذج الاتصال

الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *

يتم التشغيل بواسطة Blogger.